نماذج اختبار اللغة العربية وآدابها في إمتحان شهادة الباكالوريا 2007/2008

الجمهوريّة الجزائريّة الديمقراطيّة الشعبيّة
وزارة التربية الوطنيّةمديرية التّعليم الثانويّ
نموذج اختبار اللّغة العربيّة وآدابها في امتحان شهادة البكالوريا
2007/2008
الشّعبة: آداب وفلسفة. المدّة:4 ساعات.
المعامل:06

النّص :

1. كم غـادر الشعـراء مــــن متردم و لربّ تــال بـزّ شـــــأو مقــــــدم
2. سل مصر عني إن جهلت مكانتي تخبـرك عن شـرف و عـزّ أقــــدم
3. بَـلِهٌ نشأت مع النبات بـأرضهـــا و لثمــت ثغر غديـره المتـبســـــــم
4. فنسيمـهـا روحـي و معـدن تربها جسمي وكــوثــر نيلهـا محيـا دمـي
5. فــإذا نطقت فبالثنــاء على الــذي أولـتــه مـن فضــل علـيّ و أنــعــم
6. أهـلـي بهـا و أحبتي و كفى بــهم إن كــانت الأبنــاء خــور الأعـظـم
7. هي جنـة الحسـن التي زهـراتـها حــور المهـــا و هزار أيكتهـا فمـي
8. مـا إن خلعـت بهـا سيـور تمائمي حتى لبسـت بهــا خمــائل مخـذمـي
9. شعر جمعت به ضـروب محاسن لـم تجتمـع قبـلــــي لحــيّ مُــلهَـــــم
10. فأنا ابن نفسي إن فخرت وإن أكن لأغـر مـن سـلف الأكارم أنتـمـي
11. فـدع الخفي وخـذ لنفسـك حظها ممّـا بــــدا لــك فهْـو أهنــأ مــغــنــم
12. لا يستطـيع المـرء مـبلغ ما نأى عـنه و لــــو صعد السمــاء بســلــم
13. فـدع الأمــور إلى مـدبر شــأنها و ارغــب عـن الدنيــا بنفسك تسـلم

«محمود سامي الباروديّ»







الصفحة 1/2
اقلب الصفحة
الأسئلة:
أ - البناء الفكريّ: ( 09 نقاط )
1. كيف تبدو علاقة الشّاعر بوطنه ، علّل .
2. الشاعر متأثّر بالقدامى في بعض المعاني ، أين يظهر ذلك ؟
3. ضع عنوانا مناسبا للنّصّ.
4. لخّص مضمون القصيدة محترما تقنية التلخيص.
5. شعر الحنين إلى الأوطان من الأغراض الشعريّة القديمة، وضّح ذلك ثم اذكر دواعي عودة الشعراء للنظم فيه حديثا.
6. أين تلمس ذاتية الشاعر؟ دعّم ذلك بأمثلة من النّصّ.

ب- البناء اللّغويّ: (09 نقاط)
1. علام يدل تكرار ضميري المتكلم المفرد : الياء و التاء في النص؟
2. أعرب ما تحته خط في النّصّ.
3. استخرج من البيت العاشر كلمة معربة إعرابا تقديريا مع التوضيح .
4. في صدر البيت الثاني مجاز. حدّده مبيّنا علاقته ووجه البلاغة فيه.
5. في البيت الثاني عشر تضمين توقف عنده بالشرح.
6. ما النمط الغالب على النص؟ علّـل.
7. قطّع البيت الرابع ثم سمّ بحره .

ج ـ التّقويم النّقديّحراير بلادي02 نقطتان)
قال عنترة بن شدّاد :
هل غادر الشّعراء من متردّم أم هل عرفت الدّار بعد توهّم
قارن بين رأي عنترة ورأي البارودي في مطلع النّصّ مبيّنا موقفك من الرّأيين.










انتهى
الصفحة 2/2
بالتوفيق
نموذج الإجابة وسلّم التّنقيط
محاور الموضوع
عناصر الإجابة
العلامة
مجزأة
المجموع
أ ـ البناء الفكريّ
ب ـ البناء اللّغويّ
ج ـ التّقويم النّقديّ
1- علاقة الشاعر بوطنه قوية و يظهر ذلك من خلال كثير من المعاني الواردة في نصه و منها ما جاء في الأبيات : 3-4-8
2- الشاعر متأثر بالقدامى في بعض المعاني و يظهر ذلك في قوله :
كم غادر الشعراء ......... متأثّر بعنترة.
سل مصر ........ تخبرك.... متأثّر بعنترة.
.... و لو صعد السماء بسلّم متأثّر بزهير.
إضافة إلى فخره بنفسه على عادة الشعراء الجاهليين.
3ـ الحنين إلى الوطن والشوق إلى الأهل.
4ـ تلخيص الأبيات : يراعي فيه المترشح :
Ý- الإيجاز .
ȝ- اعتماد الأسلوب الخاص و سلامة اللّغة .
ج- المحافظة على معاني الأبيات .
5ـ عُرف شعر الحنين في صدر الإسلام وقد أوجدته الفتوحات الإسلاميّة، وفي العصر الحديث عاد الشعراء إلى نظمه لظروف سياسيّة ( ظاهرة نفي الشعراء ).
6ـ نلمس ذاتية الشاعر في افتخاره بنفسه وبأسلافه في البيت العاشر ، وكذا استخدامه ضمير المتكلم " أنا ـ مكانتي ـ روحي ـ جسمي ـ فمي..."

1- يدل تكرار ضميري المتكلّم: الياء والتاء على طغيان الجانب الذاتي على النص إذ إنّ الشاعر يصف مشاعره و أحاسيسه تجاه وطنه و يفخر بنفسه كذلك.......
2- الإعراب :
كم : خبرية تفيد التكثير مبنية على السكون .
لو : حرف امتناع لامتناع يفيد الشرط مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
3- كلمة معربة إعرابا تقديريا من البيت العاشر : نفسي ـ أنتمي.
نفسي : لوجود ياء المتكلم ( الحركة مقدّرة على ما قبل الياء لاشتغال المحل ).
أنتمي : معتل الآخر ( الحركة مقدّرة على الياء للثقل ).
4- المجاز : سل مصر ، مجاز مرسل علاقته المكانية.
وجه بلاغته الإيجاز... .
5ـ في البيت 12 :
لا يستطـيع المـرء مـبلغ ما نأى عـنه و لو صعد السماء بسـلّم
تضمين لقول زهير بن أبي سلمى :
ومن هاب أسباب المنايا ينلنه وإن يرق أسباب السماء بسلّم
6ـ النّمط الغالب على النّص هو النّمط الوصفيّ.
التعليل : يعلّل المترشّح بذكر مظاهر الوصف في النّص كالنعوت و الإضافات والأسلوب الخبريّ و الصور البيانيّة .....
7ـ التقطيع : القصيدة من بحر الكامل
فنسيمها روحي ومع دن تربها جسمي وكو ثر نيلها محيا دمي
///0//0 /0/0/ /0 /0/0//0 /0/0 //0 /0/0//0 /0/0//0
متفاعلن متْفاعلن متْفاعلن متْفاعلن متْفاعلن متْفاعلن


الموازنة بين مطلع قصيدة عنترة ومطلع قصيدة البارودي.

01
02
01
02
02
1
1
0.5
0.5
0.5
0.5
0.5
1.5
1.5
2
1
02
09

09

02
الجمهوريّة الجزائريّة الديمقراطيّة الشعبيّة
وزارة التربية الوطنيّةمديرية التّعليم الثانويّ
نموذج اختبار اللّغة العربيّة وآدابها في امتحان شهادة البكالوريا
2007/2008
الشّعبة: آداب وفلسفة. المدّة: 04 ساعات.
المعامل: 06

النّصّ :
« إنّ الاجتماع الإنسانيّ ضروريّ ، ويعبّر الحكماء عن هذا بقولهم : " الإنسان مدنيّ بالطّبع ". وبيانه أنّ الله سبحانه خلق الإنسان وركّبه على صورة لا تصحّ حياتها وبقاؤها إلاّ بالغذاء ، وهداه إلى التماسه بفطرته ، وبما ركّب فيه من القدرة على تحصيله ، إلاّ أنّ قدرة الواحد من البشر قاصرة عن تحصيل حاجته من ذلك الغذاء ، ولو فرضنا منه أقلّ ما يمكن فرضه – وهو قوت يوم من الحنطة مثلاً – فلا يحصل إلاّ كثير من الطّحن والعجن والطّبخ ، وكلّ واحد من هذه الأعمال الثّلاثة يحتاج إلى مواعين وآلات ، لا تتمّ إلاّ بصناعات متعدّدة فلا بدّ من اجتماع القدر الكثير من أبناء جنسه ليحصل القوت له ولهم ، فيحصل بالتعاون قدر الكفاية من الحاجة لأكثر منهم بأضعاف وكذلك يحتاج كلّ واحد منهم أيضاً في الدّفاع عن نفسه إلى الاستعانة بأبناء جنسه .
ولمّا كان العدوان طبيعيّاً في الحيوان جعل الله لكلّ واحد منهم عضواً يختصّ بمدافعته ما يصل إليه من عادية غيره ، وجعل للإنسان – عضواً من ذلك كلِّه –الفكر واليد ، فاليد مهيّأة للصّناعات بخدمة الفكر ، والصّناعات تحصِّل له الآلات التي تنوب عن الجوارح المعدّة في سائر الدّفاع ، مثل الرّماح التي تنوب عن القرون النّاطحة ، والسّيوف النّائبة عن المخالب الجارحة .
فالواحد من البشر لا بدّ له من التّعاون مع أبناء جنسه ، وما لم يكن هذا التعاون لا يحصل له قوت ولا غذاء ولا تتمّ حياته ».
« ابن خلدون»








الصفحة 1/2
اقلب الصفحة
الأسئلة :
أ – البناء الفكريّ : [ 09 نقاط ]
1 – ما القضية التي يطرحها الكاتب في نصّه ؟ بيّن العبارة الدّالة على ذلك.
2 – حدّد القرائن التي استدلّ بها الكاتب على صدق دعواه.
3 – وضّح بأسلوبك الخلاصة التي توصّل إليها الكاتب.
4 – هل خاطب الكاتب العقل أم العاطفة ؟ علّل لما تذهب إليه.
5 ـ هل توافق ابن خلدون في صحة ما ذهب إليه؟ علّل.
6 ـ هل تلمس في النّص عاطفة؟ علّل.
ب – البناء اللّغوي ّ : [ 08 نقاط ]
1 – ما المعنى الذي أفادته « لو» في عبارة : ( ولو فرضنا منه...)؟.
2 – ما المعنى الذي أفاده حرف الجرّ « من » في قوله : « من الحنطة » ، وفي قوله :
« عوضاً من ذلك » ؟
3 – ما الوظيفة الإعرابيّة للجمل التي تحتها سطر؟.
4 – ما الأسلوب الغالب على النصّ ؟ وبم تعلّل ذلك ؟
5 – حدّد النّمط الغالب على النصّ .
6 ـ علّل غياب الخيال في النّصّ.
جـ - التّقويم النّقديّ : [ 03 نقاط ]
ابن خلدون صاحب أسلوب متميّز في الكتابة . فيم يتمثّل هذا الأسلوب ؟ وما هي أسسه من خلال النصّ ؟














انتهى
الصفحة 2/2
بالتوفيق
نموذج الإجابة وسلّم التّنقيط
محاور الموضوع
عناصر الإجابة
العلامة
مجزأة
المجموع
أ ـ البناء الفكريّ:
ب ـ البناء اللّغويّ:
ج ـ التقويم النّقديّ:

1- يتحدّث الكاتب في نصّه عن النزعة الاجتماعية عند الإنسان .
العبارة الدّالة على ذلك: (( إنّ الاجتماع الإنسانيّ ضروري))
2- استدلّ الكاتب على صدق دعواه بالحجج التالية:
حاجة الإنسان إلى الغذاء ـ حاجته إلى الأدوات ـ حاجته إلى الأمن .
3- يوضح المتعلّم بأسلوبه الخاص أنّ الأمن والغذاء لا يتوفّران إلاّ من خلال التعاون مع أفراد المجتمع.
4- الكاتب يخاطب العقل فهو يستعمل الأدلّة الواقعية، الأسباب والنتائج.
5- يراعى رأي المترشّح وأسلوبه.
6- لا نلمس عاطفة في النص لأنّه علميّ يخضع للغة العقل والفكر أكثر من الوجدان

1 – حرف الشّرط غير الجازم : « لو »وهو حرف امتناع لامتناع ، يتضمّن معنى الشّرط ، يفيد الربط.
2 – المعنى الذي أفاده حرف الجرّ « من » :
– التبعيض ( من الحنطة ).
- البدلية ( عوضاً من ذلك ) .
3 – جملة يحتاج ....في محل رفع خبر ، وجملة يصل إليه صلة الموصول لامحل لها من الإعراب.
4 – الأسلوب الغالب على النصّ: الخبريّ.
لأنّه في مجال الإخبار وبيان أهمّية الاجتماع الإنسانيّ .
5 – النّمط الغالب على النّصّ: تفسيريّ.
6 ـ غاب الخيال لكون النّص علميا متأدّبا يهتم فيه الكاتب بالفكرة والمعنى لابالشكل والزخارف.

- أسلوب ابن خلدون في الكتابة هو الأسلوب العلميّ المتأدّب .
- ومن أسسه : ( الدّقة ، الموضوعيّة ، الإكثار من المصطلحات ، الإجمال ثم التفصيل ) .
1
2
1

2
2
1
1.5

1
1
2
1.5
2
1
1

09

09

02

الصفحة:1/1

الصفحة:1/2


حراير بلادي



شكرا لك على المجهود و الافادة بالتوفيق للجميع



أشكركم جزيل الشكر على الجهود الجبارة التي تبذلونها من أجل العلم و المعرفة في الجزائر و أتمنى منكم أن توافنا بموضوعان جديد للاختبارات و الفروض في جميع المواد و في شتى المستويل ، و جزى الله كل من علم عملا فأتقنه
شكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــرا جزيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــلا



شكرا جزيلا